استقبلت رئيسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، السيدة فاطمة الحساني، نهاية الأسبوع الماضي، وفدا عن غرفة الصناعة والتجارة الفرنسية بالمغرب، في لقاء خٌصص لبحث سبل تعزيز مجالات التعاون والشراكة القائمين بين الغرفة والجهة.Image may contain: 1 person, sitting

واغتنمت رئيسة مجلس الجهة، مناسبة هذا اللقاء، لتذكير الوفد الفرنسي، بالسياق الحالي للجهوية المتقدمة في المغرب، مشيرة إلى أن القانون التنظيمي 111.14 يعطي صلاحيات كبيرة للجهات، ويتعلق الأمر بالاختصاصات الخاصة والاختصاصات المشتركة والاختصاصات المنقولة.

وأبرزت السيدة فاطمة الحساني، في هذا الصدد، أن مجالس الجهات تعتمد في تنزيل صلاحياتها على ثلاثة آليات وهي البرنامج الجهوي لإعداد التراب، وبرنامج التنمية الجهوية (PDR) والبرنامج الجهوي للتكوين.

Image may contain: 7 people, people sitting, table and indoor

Image may contain: 7 people, people sitting and indoor

وأضافت السيدة الرئيسة، أن هذه الآليات مكنت من تسليط الضوء على التوجهات الاستراتيجية الرئيسية للجهة، بالإضافة إلى المشاريع التي سيتم تجسيدها في الميدان على المدى القصير والمتوسط والطويل من أجل الاستجابة للاحتياجات الحقيقية للسكان. مذكرة بعقد البرنامج الدولة- الجهة الذي تم وضعه بالتنسيق مع الشركاء في انتظار تنفيذه مع المصالح المركزية للدولة.Image may contain: 3 people, people sitting, table and indoor

من جهته، أبرز رئيس غرفة الصناعة والتجارة الفرنسية، السيد جون باسكال داريي، أن هذا اللقاء، يأتي في سياق المهام التي تقوم بها الغرفة، خاصة على مستوى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين فرنسا والمغرب، وكذا دعم تأسيس الشركات الفرنسية في المملكة المغربية، وتطوير الإمكانات التجارية للشركات المغربية.

وبحسب السيد داريي، فإن التعاون والشراكات القائمة بين الغرفة الفرنسية من جهة والمؤسسات المغربية، مكنت من توفير أكثر من 450 ألف فرصة عمل منذ إنشائها، وأن الغرفة جاهزة لتقديم عرض تدريبي يقدم الأساسيات المفيدة بالنسبة للراغبين في إحداث مقاولات.

وأعرب المسؤول الفرنسي، عن رغبته في الالتزام تجاه الجهات المغربية لدعمها من حيث التدريب الفعال والعملي، وإنشاء الشركات، والوصول إلى التمويل، ودعم المقاولات الشابة، وكذلك البحث عن كل ما يمكنه المساهمة في إنجاح المقاولة. مشيرا إلى أن الغرفة تضم 5000 عضو ينتمون إلى مختلف جهات المملكة.

وخلص الاجتماع إلى الاتفاق على احداث لجنة مشتركة تضم ممثلين عن الغرفة الفرنسية وعن مختلف الفاعلين الترابيين بالجهة المعنيين بقضايا التكوين والتشغيل في مجالات المقاولة والاستثمار بغرض الوصول إلى بلورة استراتيجية مندمجة في هذا المجال.

تدارس مجالات التعاون والشراكة تجمع رئيسة مجلس الجهة بوفد عن غرفة الصناعة والتجارة الفرنسية

وحضر اللقاء، كل من نائب رئيسة مجلس الجهة المكلف بالتعاون الدولي، محمد بوهريز، ورئيسة قسم إعداد التراب والبيئة والمحافظة على التراث بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، السيدة نسرين علمي، والمستشار بديوان رئيسة مجلس الجهة، السيد علي الطبجي، ورئيسة قسم الاستثمار بمجلس الجهة، السيدة شيماء حبوبي.

كما عرف اللقاء، حضور المندوب الجهوي لغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بالمغرب، السيد بينوا فايون، ومدير قطب التعليم والتكوين، السيد خالد إدريسي قيطوني، وممثلة المركز الجهوي للاستثمار، السيدة فدوى أمغوز؛ عبد اللطيف افيلال، رئيس الهيئة الاستشارية مع الفاعلين الاقتصاديين بمجلس الجهة؛ الشعيبية بليزيوي نائبة رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب بالجهة.

Image may contain: 1 person

Image may contain: 5 people, people sitting, table and indoor