أشاد الأستاذ بكلية الحقوق بطنجة، السيد حميد النهري، بالتزام مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، بالقيام بعمليات تعقيم مراكز الامتحانات، من أجل توفير ظروف صحية لاستحقاقات الدورة الربيعية للموسم الجامعي 2019/2020.

وأكد السيد النهري، وهو المكلف بتنسيق عمليات تعقيم مراكز الامتحانات بمدينة طنجة، في تصريح لموقع “crtta.ma”، أن مجلس الجهة كان في الموعد مع التدابير المتخذة لتوفير الشروط الصحية والوقائية لإجراء الامتحانات الجامعية في ظل التحديات التي يطرحها تفشي فيروس كورونا المستجد.

واعتبر المتحدث، أن تدخل مجلس الجهة في عمليات تعقيم مراكز الامتحانات، شكل دعما إضافيا للإجراءات التي قامت بها إدارة الكلية بتعاون مع باقي المتدخلين على رأسهم السلطات المحلية.

يُذكر أن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، كان قد دعم عمليات تعقيم مراكز الامتحانات الجامعية، التي اختتمت اليوم الاثنين، من خلال تعزيز وحدات التعقيم التابعة لجماعة طنجة، بشاحنتين صهريجيتين ورشاشات، كان المجلس قد اقتناها خلال شهر أبريل المنصرم، في إطار انخراطه في جهود الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وهذه الوسائل، هي من ضمن ثماني شاحنات صهريجية ومعدات أخرى، إضافة إلى 16 طنا من مواد التعقيم، كان المجلس قد عمل على اقتنائها من أجل دعم جهود السلطات العمومية والجماعات الترابية في مواجهة انتشار فيروس كورونا بأقاليم

علامات