عقدت، رئيسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة ، السيدة  فاطمة الحساني، يوم الجمعة 24 يناير 2020، بحضور السيد محمد بوهريز نائب الرئيسة، لقاء مع وفد يمثل منظمة الهلال الأحمر المغربي .
وتم خلال هذا اللقاء الذي يندرج في إطار انفتاح مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، على كافة الأطياف الجمعوية والمدنية، تدارس جوانب التعاون الممكنة بين المجلس والمنظمة، في إطار الاختصاصات المخولة قانونا.
واستعرض الوفد، جملة من المهام التي تقوم بها منظمة الهلال الأحمر المغربي في مجال الإسعاف والإغاثة والتدخلات لمواجهة الكوارث، كما تطرق لعدد من تدخلات ومنجزات الهلال الأحمر صحيا واجتماعيا وميدانيا.
وأبرزت كلمة الوفد، المؤسسات المتدخلة في موضوع مواجهة الكوارث من قبيل وزارة الداخلية انتهاء بتمثيلية الهلال الأحمر المغربي محليا كما هو الحال بالنسبة للجماعات الترابية في العالم القروي.
وطرح الوفد الجمعوي، تطوير التعاون المشترك بين المجلس والمنظمة الإغاثية، لتشمل محاور من قبيل تكوين المنتخبات والمنتخبين والأطر الإدارية في مجال الإسعافات الأولية في حال حدوث كوارث طبيعية. مع استفادة الأطر الإدارية والأعضاء المنتخبين من الخدمات الستشفائية التي تقدمها المصحات التابعة للمنظمة.
المنظمة الإغاثية، طرحت أيضا مقترح مشروع إنجاز “مركز جهوي للإنقاذ” لإيواء ضحايا الكوارث الطبيعية، وتوفير خدمات الإيواء والتغذية والصحة.
إلى جانب ذلك، تطرق الوفد إلى مقترح إحداث مركز متخصص لتكوين المسعفين والمسعفات، مع تخصيصه لتقديم الخدمات التي تطرحها الحالات الانسانية التي يفرضها وقوع الكوارث الطبيعية.
من جانبها، ثمنت السيدة فاطمة الحساني، الأدوار التي تقوم بها منظمة الهلال الأحمر المغربي، معبرة عن وعي المجلس الكبير بهذا الدور والمسؤولية المنوطة بها في سبيل القيام بعمليات الإنقاذ والإغاثة.
وأكدت السيدة الحساني، على أن المنظمة متدخل قوي في عمليات الإنقاذ والإسعاف، معربة عن استعداد المجلس للمساهمة في بناء “المركز الجهوي للإنقاذ”، من منطلق الإيمان بأهمية تقوية الجهوية لتغطية هذا الجانب.
ورأت السيدة الرئيسة، أن إنجاز مشروع من هذا القبيل، يقتضي تدخل شركاء عموميين وخواص ومجتمعيين، للمساهمة في إخراج هذه المنشاة إلى حيز الوجود.Image may contain: 4 people, people sitting, table and indoorImage may contain: 1 person, sitting, eyeglasses and indoor

Image may contain: 9 people, people standing, people sitting, suit and indoor

علامات