صادق مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، خلال دورته العادية برسم شهر أكتوبر 2020، على اتفاقية شراكة وتعاون لإنجاز الشطر الأول من الطريق الحضري رقم 2 المؤدي إلى الحي الجامعي بمدينة مرتيل.
ويلتزم مجلس الجهة، بموجب هذه الاتفاقية بتعبئة غلاف مالي قيمته مليوني درهم، مساهمة منه في تمويل هذا المشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية، ما مجموعه 3 ملايين و 500 ألف درهم.
وتتوزع باقي الاعتمادات المنصوص عليها في الاتفاقية، على وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال باعتبارها صاحب المشروع المعهود إليها تنفيذه (0.5 مليون درهم) والجماعة الترابية لمدينة مرتيل (1 مليون درهم).
ويشمل هذا المشروع، إحداث شبكة الإنارة العمومية، وإحداث المساحات الخضراء على طول الطريق والأرصفة، إضافة إلى إنجاز أشغال التشوير.
وتضم الاتفاقية، بالإضافة إلى الأطراف المذكورة أعلاه، كلا من ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة، وعمالة المضيق الفنيدق ، ومجلس عمالة المضيق الفنيدق، والمكتب الوطني للاعمال الجامعية الاجتماعية والثقافية.

علامات