صادق مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، المنعقد في إطار دورته العادية لشهر أكتوبر 2020، على تخصيص مساهمة مالية بقيمة 6.19 مليون درهم، من أجل دعم البرنامج التنموي للجماعات السلالية بإقليم شفشاون.
ويرصد مجلس الجهة، مساهمته المالية في هذا البرنامج، بموجب اتفاقية شراكة متعددة الأطراف، تهدف إلى إنجاز المشاريع المندرجة في إطار البرنامج التنموي للجماعات السلالية بإقليم شفشاون، لدعم وإدماج ذوي حقوق في مسلسل التنمية البشرية.
ويتضمن هذا البرنامج، إنجاز مشاريع مندمجة تهم مجالات اقتصادية واجتماعية، تساهم فيها أيضا كل من وزارة الداخلية (مديرية الشؤون القروية)، وعمالة إقليم شفشاون، ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية لعمالات وأقاليم الشمال، والمديرية الإقليمية للفلاحة بشفشاون، والمديرية الإقليمية للصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني لشفشاون، والمديرية الإقليمية للشباب والرياضة بشفشاون، والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني لشفشاون.
وتستمد اتفاقية البرنامج المحددة مدة سريانها في سنتين، من التوجيهات الملكية السامية المتعلقة بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية المندمجة لعمالات وأقاليم الشمال، وذلك من أجل تنمية مندمجة ومتوازنة وشاملة لإقليم شفشاون، من خلال تشجيع الشراكة الفعالة والتضامن البناء وتدعيم سياسة القرب.

علامات