احتضنت مدينة المضيق، يوم الأربعاء 19 فبراير 2020، أشغال اللقاء المغربي الإسباني حول السياحة، المنظم من طرف المجلس الجهوي للسياحة.
ويهدف هذا اللقاء إلى تقوية العلاقات السياحية بين الفاعلين السياحيين بكل من جهة طنجة تطوان الحسيمة وجهة مالقا والأندلس.
وأكدت مداخلات الحاضرين خلال هذا اللقاء، على أهمية وضع استراتيجية للتسويق السياحي، والتكوين وتعزيز الربط بين الجهتين، وكذا تبادل الخبرات و التجارب في مجال السياحة.
وخلص المشاركون، إلى تقديم مجموعة من التصويات والمقترحات التي يمكن أن تسهم في تقوية العلاقات السياحية البينية بين الجانبين.
وتميز اللقاء بحضور كل من السيد عبد الحميد الحسيسن، ممثلا عن مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، ورئيسة المجلس الجهوي للسياحة، السيدة رقية العلوي.
كما حضر اللقاء ممثلون عن غرفة التجارة والصناعة والملاحة بغرناطة ومجموعة من الفاعلين الاقتصاديين والمؤسساتيين الاسبان.Image may contain: 4 people, people standing and outdoor

Image may contain: 9 people, people sitting and indoorImage may contain: 3 people, people sitting, table and indoor