صادق مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، المنعقد في إطار الدورة العادية لشهر أكتوبر، على اتفاقية شراكة من أجل تمويل وإنجاز مشروع اقتناء العتاد المعلوماتي لفائدة المؤسسات التعليمية بعمالة طنجة أصيلة.
ويهدف المشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية، ما قيمته 4 ملايين درهم، إلى توفير المعدات اللوجستيكية والمعلوماتية بالمؤسسات التعليمية المستهدفة على مستوى عمالة طنجة أصيلة، وكذا تسهيل برامج التعليم عن بعد التي تسطرها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.
وبموجب الاتفاقية المتعلقة بالمشروع المزمع إنجازه خلال سنة واحدة، فسيساهم مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، بمليون درهم، بينما تتوزع باقي الالتزامات المالية على كل من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي (2.5 مليون درهم)، ووكالة الإنعاش والتنمية الاقتصادية والاجتماعية بعمالات وأقاليم الشمال (0.5 ألف درهم).
وبالإضافة إلى الشركاء المشار إليهم، تضم الاتفاقية كل من وزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، وولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة، والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان الحسيمة.
ومن شان هذا المشروع الذي ينسجم مع التعليمات الملكية السامية الواردة في خطب صاحب الجلالة الملك محمد السادس، أن يسهم في الرفع من فعالية وأداء المؤسسات التعليمية وتحسين التعلمات والنتائج المدرسية للتلاميذ، كما ستسهم في الجهود المبذولة قصد توفير تعليم عن بعد ذي جودة خلال هذه الظرفية الاستثنائية المتسمة بتداعيات وباء فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

 

علامات