دعت ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة ” #يونيسيف “، جيوفانا باربريس؛ الفاعلين الترابيين؛ لجعل الطفل محور سياساتهم وبرامجها.

جاء ذلك، في كلمة لرئيسة المجلس، خلال أشغال الملتقى الجهوي حول الاستراتيجية الجهويىة للنوع والدمج الاجتماعي، الذي نظمه مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، الخميس ( 12 مارس 2020)، بتعاون مع السفارة البريطانية في إطار برنامج “تشارك”.

Image may contain: 1 person

وأوضحت السيدة بارباريس، ان الاهتمام بالطفولة في مختلف مراحلها؛ أثبت نجاعته سواء بالنسبة للأجيال الحالية او المستقبلية.

Image may contain: 10 people, people sitting and indoor

ولهذا؛ شددت المسؤولة الأممية، على ضرورة العمل على تعزيز الالتقائية بين البرامج على المستوى الترابي والمؤسسات الحكومية وكذا المجتمع المدني والقطاع الخاص، من أجل تحقيق الأهداف المسطرة في المجالات المتعلقة بالدمج الاجتماعي.