بلغ مجموع التدخلات التي أنجزتها فرق ووحدات الوقاية المدنية، ما مجموعه 64 ألف و 783 تدخل خلال سنة 2019، على مستوى مختلف عمالات وأقاليم جهة طنجة تطوان الحسيمة.
المعطى تم تقديمه من طرف القائد الجهوي للوقاية المدنية، العقيد عبد الرحيم القباج، اليوم الإثنين، خلال أنشطة الأبواب المفتوحة للقيادة الجهوية للوقاية المدنية، المنظمة على مدى يومي 1 و2 مارس 2020 بمناسبة اليوم العالمي للحماية المدنية.
وبحسب المعطيات المذكورة، فإن هذه الحصيلة تشمل تدخلات سيارة الإسعاف (46 ألفا و 34 تدخلا)، ومكافحة الحرائق (2853 تدخلا)، والإنقاذ من الغرق (8055 تدخلا)، إلى جانب تدخلات مختلفة (7851 تدخلا).
وأبرز العقيد القباج، في كلمة له بالمناسبة، أن اليوم العالمي للوقاية المدنية يخلد هذه السنة تحت شعار “مسعف لكل بيت”، الذي يجسد أهمية الإسعاف الفردي في الحياة اليومية من أجل إغاثة الأشخاص وإنقاذ الأرواح.
وأكد المسؤول، أن الإلمام بمجموعة من الأساليب العملية والبسيطة في مجال الإسعافات الأولية من شأنه إنقاذ حياة الأفراد، وهو ما تعمل مصالح الوقاية المدنية على ترسيخه عبر تأطير عدة ورشات في مجال الإسعافات الأولية والسلامة الطرقية.
وتضمن برنامج الفعالية المقامة بفضاء ساحة المرسى، التي سجلت توافد أزيد من 10آلاف زائر، تنظيم عروض ومناورات قدمتها فرقة البحث والإنقاذ في الأماكن الوعرة، وكذا عروض فنية وموسيقية.
وحضر الحفل الرسمي للأبواب المفتوحة للقيادة الجهوية للوقاية المدنية، والي جهة طنجة تطوان الحسيمة السيد محمد مهيدية، ورئيسة مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، السيدة فاطمة الحساني، وعمدة مدينة طنجة، السيد محمد البشير العبدلاوي، ووالي أمن طنجة، السيد محمد أوعلا اوحتيت، وعدد من رؤساء المصالح الخاريجية.

Image may contain: one or more people and outdoorImage may contain: 12 people, people standing, suit and indoorImage may contain: 6 people

Image may contain: 8 people, people standing and suit