جهة طنجة-تطوان-الحسيمة تشارك في المعرض العالمي للسياحة FITUR.

تحتضن مدينة مدريد الاسبانية ، في الفترة الممتدة من 18 إلى 22 يناير الجاري، فعاليات الدورة 43 للمعرض العالمي للسياحة FITUR.
وقد مثل مجلس جهة طنجة -تطوان-الحسيمة في هذا المعرض كل من السيد عبدالحميد الحسيسن، رئيس لجنة التنمية الإقتصادية وإنعاش الاستثمار والسياحة،والسيد أحمد الديبوني، رئيس لجنة إعداد التراب والتجهيزات الأساسية والنقل والبيئة.
ويعتبر هذا الملتقى السنوي، منصة لتقديم أهم الاقتراحات والعروض، وتحديد الاستراتيجيات، وصياغة توجهات قطاع السياحة خلال العام الجديد، وهو فرصة لالتقاء الشركات ومهني السياحة في العالم. وفي هذا الإطار، عرف المعرض العالمي للسياحة، مشاركة جميع المجالس الجهوية المغربية للسياحة، ومجموعة كبيرة من ممثلي القطاع السياحي المغربي، من أصحاب الفنادق، وأصحاب وكالات الأسفار، وممثلي سلاسل الفنادق المتواجدة بالمغرب، ومهني قطاع النقل، وغيرهم…
وقد عرض المجلس الجهوي للسياحة لجهة طنجة تطوان الحسيمة، عبر الرواق المخصص للمملكة المغربية ما يعرف ويميز القطاع السياحي بالجهة، خاصةً السياحة الجبلية.
وعلى هامش هذا المعرض، نظمت السيدة كريمة بنيعيش، سفيرة المغرب بإسبانيا، مأدبة عشاء، حضرها الوفد الممثل لمجلس الجهة، ومجموعة من الشخصيات المغربية والإسبانية الناشطة في قطاع السياحة، وقد شكلت المناسبة فرصة للتعريف بالمغرب، وبالوجهات السياحية التي يتميز بها، وفرصةً أيضاً لتبادل الخبرات والتجارب التي تخص قطاع السياحة.

علامات